10 اشياء تحتاجها غرفة النوم في بيتك

ليست هناك تعليقات
عند الذهاب في تصميم او تأسيس غرفة النوم في بيتك تجدين نفسك في حاجة الى عمل قائمة بما هو ضروري ولازم للوصول بهذه الغرفة الى حد الجمال والراحة في نفس الوقت، بصورة تجعل من يستخدم هذه الغرفة يشعر بالراحة والاستمتاع، وبصورة تجعلك تشعرين بالراحة والفخر لانجاز المهمة. هنا اكتب لك عن اهم 10 اشياء تحتاجها اي غرفة في بيتك كي تضعينها في اعتبارك عند تأسيس او تصميم غرف بيتك.


الـ 10 اشياء التي تحتاجها غرفة النوم عند التصميم 

1 - اختيار قطعة مريحة من السجاد
من الامور الرائعة ان تطأ القدم قطعة مريحة وجميلة من السجاد بمجرد الاستيقاظ والتحرك من السرير. لهذا اصنعي جميلا في نفسك او في افراد عائلتك بإضافة قطعة جميلة ومريحة من السجاد في ارضية الغرفة على ان يكون طرفها اسفل السرير مباشرة كما في الصورة التالية:


2 - اختيار الفكرة الرئيسية لديكور او تصميم الغرفة

اختيار الفكرة الرئيسية للديكور يقصد به اختيار نمط التصميم المناسب للغرفة. هل هي غرفة نوم رئيسية ام غرفة نوم للاولاد ام للبنات ام للضيوف. ومن خلال اختيار النمط يمكنك العمل على اختيار العناصر الملائمة للنمط. فمثلا لغرفة نوم الاولاد نختار الالاون الجرئية والرسومات المحببة لهم لتكون هي ديكور الحوائط والاغطية فوق السرير. اما لغرفة نوم البنات فنختار المناسب لها من حيث الالوان او الرسومات. وفي جميع الاحوال ضعي في اعتبارك ان تختاري نقطة مركزية يتم بناء عناصر الديكور ارتباطا بها. ولا تتركي الاختيار يأتي فرديا عند اختيار كل عنصر. بل اجعلى الرؤية صحيحة بجمع العناصر والالوان معا عند الاختيار.

3 - تحديد العدد المناسب من المخدات اوالوسائد

ولكن كيف يمكنك تحديد العدد المناسب من الوسائد في غرفتك؟ يمكنك تحديد ذلك من خلال العدد الذي يعطيك انطباعا رائعا بالفخامة والترحاب بمجرد النظر الى السرير عن تصميمه وفرشه. وعادة ما يكون عدد الوسائد من 1 - 6 حسب حجم او مساحة السرير.


4 - توفير مكان للجلوس في غرفة النوم

غرفة النوم ليست للنوم فقط! ففي كثير من الاحيان سوف تحتاجين الى الجلوس في غرفة النوم بعيدا عن السرير. سواء أكان الجلوس لقراءة موضوع ما او للحوار م شريك حياتك او لقضاء بعض الامور. لذلك كوني حريصة على ان تحتوي غرفة النوم على كنبة او كرسيين على الاقل بما يسمح لك بالجلوس والاسترخاء في غرفة نومك بعيدا عن السرير.


5 - تخلي عن الاجهزة الالكترونية في غرفتك

غرفة النوم للنوم فقط! هذه حقيقة حتى وان كنتي ستقضين بعض الوقت بها. في غرفة نومك وفي ظل التكنولوجيا المتقدمة قد تجدين نفسك في حاجة للبقاء علي اتصال بالعالم الخارجي سواء من خلال التلفاز او الكمبيوتر. ولكن هذا سيجعل عقلك اكثر انتباها ونومك اقل تركيزا وعمقا. فبقدر الامكان دعي غرفة النوم خالية من التلفاز او الاجهزة الاخرى، لتكون غرفة النوم لراحتك واستمتاعك فقط.

6 - تخصيص مكان لجمع اشيائك واكسسواراتك المحببة

ليس بالضرورة ان تكون قطعة اثاث ضخمة او مكانا كبيرا. ولكن تخصيص جزء صغير لوضع اكسسواراتك وهداياك التذكارية في غرفتك سيجلب لك كثيرا من السعادة كلما وقع نظرك عليها. ولكن كوني حكيمة في اختيار الحجم والمكان لتكون اضافة جميلة لغرفة نومك. طالعي الصورة التالية لتصلك الفكرة.


7 - اضافة مزيد من الخصوصية في الغرفة

ضعي في اعتبارك رومانسية وخصوصية اللحظات التي تسبق النوم، واضيفي لها مزيدا من الخصوصية التي تعطيك الراحة والاسترخاء. فمثلا ضعي الروايات او البومات الصور على الكومود الموجود بجوار السرير. مع وضع مزهرية صغيرة واضاءة مناسبة تجعل من لحظات قبل النوم متعة وتأثير ساحر بالنسبة لك.

8 - ضرورة وجود مرتبة من نوع ممتاز للسرير

لن نختلف في هذه النقطة! ولكن ما اريد تذكيرك به هو التأكيد على ان تكون مرتبة السرير من نوع ممتاز جدا وبسمك جيد بصورة تعطيك نوم مريح جدا. فمهما كان في غرفتك من ديكور وفرش والوان فلن تكتمل راحتك الا بوجود مرتبة عالية الجودة في هذه الغرفة.

9 - اضافة بعض الصور للغرفة ولكنها ليست عائلية

اضافة بعض الصور على حوائط غرفة النوم يعطي جمالا خاصا للغرفة. ولكن تجنبي الصور العائلية في غرفة النوم. ضعي الصور العائلية في اي مكان في البيت كما تريدين، ولكن تجنبي وضعها في غرفة النوم. اختاري صورا طبيعية او تعبيرية لا تذكرك باشخاص بعينهم. فهذا يعطي تاثيرا افضل بالنسبة لغرفة النوم. ( كما ترين في الصورة السابقة )

10 - اضيفي لمسة من الدراما والاثارة لغرفتك

بعد ان تكون قد اكتملت عناصر الديكور لغرفة النوم، لا تنسي ان تضيفي طابعا خاصا بك، يعطي نوعا من الاثارة والرومانسية التي تحتاجها غرفة النوم. اختاري هذا الطابع كما يحلو لك. يمكن ان يكون من خلال الالوان او الاضاءة  والشموع او اضافة مرايا في نقطة معينة. الامر متروك لك! ولكن لا تدعي غرفة نومك تخلو من الاثارة والدراما. 



ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

موضوعات مهمة